أحدث أخبار المدونين :

للإشتراك فى خدمة الحصول على أحدث الأخبار على الموبايل مجانا إضغط هنا

Friday, January 4, 2008
الصحافه البلوجريه


محمد حمدى – بلوجرز تايمز

يعنى إيه صحافه بلوجريه ؟

الصحافه البلوجريه دى صحافه من نوع جديد تماما ... وقائمه بشكل كامل على تحويل المدونه من مجرد صفحه للكتابات الشخصيه و ( الفضفضه ) إلى حاجه اقرب ما يكون للمجله أو الجورنال !

فى البدايه لازم نوضح لكم إننا مش بنتكلم عن الصحافه الإلكترونيه , الصحافه الإلكترونيه هى إن موقع على النت يهتم بمتابعه أهم الأخبار والأحداث زى الجريدة أو المجله , والفرق بين الصحافه الإلكترونيه والبلوجريه , إن الصحافه الإلكترونيه محتاجه لمصاريف كتيرة , ومصممين محترفين , دة غير إن لازم يكون فى الموقع الإلكترونى صحفيين محترفين ... وكلها حاجات صعب جدا توفيرها من قِبل شباب صغيرين فى السن وغير محترفين ... وبالتالى ظهرت الصحافه البلوجريه كبديل أرخص وأسهل جدا من المواقع الإلكترونيه ...

تعالا نقرب من شباب الصحفيين البلوجريين ونتعرف على تجربتهم عن قرب ...

تحكى ( بسمه عبد الباسط ) 24 سنه صاحبه مجله نفسنا الإلكترونيه www. nafsena.blogspot.com عن تجربتها مع الصحافه الإلكترونيه فتقول :

" البداية جت بفكرة خطرت على بالى أنا وصاحبة مدونة آدى حال الدنيا كنا عايزين نعمل مجلة وفى نفس الوقت كنا عايزين حاجة جديدة ولأننا ما بنفهمش فى أمور التصميم ما كناش هنعرف نعمل مجلة زى أى مجلة الكترونية فمن هنا جت فكرة المجلة البلوجر وبدأنا فعلا العمل "

وعن سبب أختيارها لإسم ( نفسنا ) قالت :

" كانت البداية أختيار الأسم كنا عايزين أسم يشد الناس وفى نفس الوقت يعبر عننا فأخترنا أسم نفسنا وبقت مجلة نفسنا وأحنا كنا نقصد من الأسم ده معنيين الأول اللى هو نفسنا بمعنى أحنا والثانى نفسنا بمعنى بنتمنى وكنا سايبين القراء كل واحد يختار الأسم أو يشوف الأسم زى ما يحب "

وعن تجربتها فى بدايه إنطلاق المجله قالت :

" وكانت البداية بعدد أقسام بسيط ولكن دلوقتى عدد الأقسام زاد وكمان عدد المحررين ويمكن أحنا توقفنا كذا مرة لظروف كتيرة منها المشاغل الحياتية اللى عند كل واحد مننا وكمان لأنى أنا ورشا بس اللى ماسكين المجلة وساعات كتير كان بيحصل لنا ظروف تعطلنا وكمان فى الأول كان عدد المحررين صغير وده كان أهم سبب لأن أكيد كل واحد وعنده ظروف ولو مجموعة كبيرة ما كتبتش أكيد المجلة هتقف لكن أحنا حلينا المشكلة ده وبقى عندنا عدد محررين كبير وكمان لسة فيه ناس عايزة تشارك معانا "

وعن شعورها عند إطلاق المجله والعمل بها قالت :

" وأنا بصراحة مبسوطة جدا بأنى ساهمت فى مجلة زى دى لأنها كانت الطريق ليا لحاجات كتير قوى كويسة حصلت

وكمان أنا مرتبطة بالمجلة بشكلها ده بطريقة عجيبة ومعرفش ليه حاسة أنى مش هقدر أغير تصميمها البلوجرى دة وأخليها زى تصميم أى مجلة الكترونية

وكمان أسمها مش قادرة كمان أتخيل أنى ممكن أغيره تحت أى ظرف من الظروف "

ومجله " نفسنا " ليست هى المجله البلوجريه الوحيدة , فقد ظهر على الساحه الصحفيه التدوينيه مؤخرا مجله ( طراطيش كلام ) الإلكترونيه www.trateeshkalam.blogspot.com والتى يحررها مجموعه من شباب البلوجرز هم : محمد سعيد , نورهان عبد الوهاب , ياسمين أسامه , سارة يوسف , ألاء أحمد , نورا سعيد ومحمد شعبان ...

ويقول محمد سعيد عن فكرة المجله :

" لأني مؤمن بأن الفكرة المستورة, زي الجسد المدفون, لا يعلم عنه غير الله, قررت ان اللي بكتبه الناس تقراه, و اللي بقوله الناس تسمعه, و قررت اني ما أدفنش نفسي تاني,و قررت اني اتكلم بصوت عالي, لأني كرهت الصوت الواطي, و عشان كده انا بكتب في المجله ديه, و نفسي انتم كمان تكتبوا, و توصلوا افكاركم, طلعوها متحجزوهاش, ما تكتبوش في كشكول و تخبوه, انشر اللي جواك قصاد غيرك, هتتقابلوا في مكان يمكن يكون بدايه للتغير, بدايه للنجاح, بدايه للتطوير . . . . "

أما نورا سعيد فتقول :

" وقد يشعر الانسان بالوحدة رغم انه بين زحام البشر حين يفتقد التعاطف الحقيقى والمشاركة الصادقة ممن حوله... لذلك ادعوكم للمشاركة معا في افكارنا واحلامنا ومشاكلنا لاننا نعيش في هذه الحياة مرة واحدة فقط فلنجعلها معا افضل حياة. "

وتتنوع أقسام المجله بين الموضوعات الفنيه والدينيه والرياضيه , وحتى القانونيه , وتقدم فى كل عدد من أعدادها كوكتيل جميل من الصحافه الشبابيه التى تشع نضجا وطزاجه ...

محمد حمدى

مدونه دماغى

Labels: