أحدث أخبار المدونين :

للإشتراك فى خدمة الحصول على أحدث الأخبار على الموبايل مجانا إضغط هنا

Tuesday, January 1, 2008
المدونين اولاد شوارع!


إحنا ولاد شوارع ...

دي طبعا الكلمة المأثورة عن أحد الصحفيين، من أحد (الجرائد) الورقية اللطيفة، أطلقت هذا المسمى على المدونين (صحافة أولاد الشوارع)

ومنذ ذلك الحين كان ما كان بين جريدته وباقي المدونين، على أي حال لن أتوقف كثيرا أمام التعالي الذي يتعامل به بعض الصحفيين (المحترفين) مع (هواة) المدونين..ففي النهاية لا يعنيني كثيرا إذا كان اكاتب يتقاضى على ما يكتبه مالا أم لا، خاصة وأنه الحال في مصر، حيث ليس بالضرورة أن تقاضي المال أمام الخدمة مرتبط بجودة هذه الخدمة، أو السلعة..فكثير من الجرائد التجارية لا تساوي مجهود وقيمة مدونة واحدة على انترنت، ولا -حتى- تقاربها في مصداقيتها..

على أي حال..ليس هذا ما يعنيني بقدر ما يعنيني في النهاية أن يعرف كل قدره إذن، أو على الأقل أن يعرفه لقارئ العادي، كحكم نهائي على كل ما يقرأ ويسمع..

بالطبع، هذا ما وجدته اليوم عندما نشر مقالي عن المدونين السعوديين في جريدة الدستور دون اسم، بطبيعة الحال كان من البديهي أن نسمع بعض أقاويل من نوعية (ياسيدي تعيش وتاخد غيرها، كل صحفي واجهه ذلك في البداية)..لكن المشكلة أنني لست صحفيا، وإذا كان أي صحفي يقبلها، ويعوض ماديا بطبيعة الحال، فأنا، والحمد لله، من أولاد الشوارع، لست أتطلع لا إلى تعويض مادي أو مستقبل مهني في هذا المجال، ولا سبب لي لأقبل بنشر مقال لي بعرض صفحة، دون -حتى- نسبة انتاجي الشخصي لي..

في النهاية فأنا أتمنى أن تحدد كل جريدة سياستها، فجريدة تقبل مقالات من خارج دائرة محرريها، أتوقع منها على الأقل، التقدير الأدبي لهؤلاء..أما إن كانت مقصورة على محرريها (باعتبارهم من امتلكوا صنعة الكتابة) فليكن ذلك واضحا منذ البداية..لكن تنشر مقال كتبه متطوع، ثم تتجاهله؟..أو نقول تهزأه زي ما بتعمل مع صحفييها المبتدئين؟..عقليات جبارة!

مدونه أرحم دماغك

Labels:

1 Comments:
Blogger Hala El Masry said...
ولما هم اولاد شوارع اكبر الجرايد بتتابع المدونات يوميا لية وبيصدعونا بانهم بياخدو العناوين وارقام التليفونات بتاعة الاحداث والشخصيات مننا لية ؟
وبعدين المدون بيدفع الثمن من بهدلة وامن وتحقيقات ودى حاجات هم مايقدروش عليها