أحدث أخبار المدونين :

للإشتراك فى خدمة الحصول على أحدث الأخبار على الموبايل مجانا إضغط هنا

Tuesday, January 1, 2008
اعتقال فؤاد الفرحان في السعودية لغرض الاستجواب


زيد بنيامين – إيلاف

" لغرض الاستجواب " بهذه الكلمات رد الجنرال منصور التركي المتحدث باسم وزارة الداخلية السعودية على الاسباب التي دعت الوزارة إلى اعتقال فؤاد الفرحان صاحب مدونة تحمل اسمه ونشرت إيلاف قصته مفصلة في وقت سابق .. الوزارة السعودية قالت ان الفرحان قام بخرق العديد من القوانين رغم ان مدونته تحولت بين يوم وليلة الى واحدة من اكثر المدونات قراءة على الانترنت "الاستجواب يجري لقيامه بخروقات معينة" بحسب تركي.. فرحان ( 32 عاماً ) والذي اعتقل في جدة في العاشر من ديسمبر الماضي في مكتبه كتب رسالة قبل اسبوعين من اعتقاله واخبر اصدقاءه وسائل الاعلام ان لا احد يعرف اين هو معتقل..

وسبق لأسوشيتد برس أن نقلت عن التركي قوله إنّه من الممكن أن يتمّ إطلاق سراح الفرحان الأربعاء، غير أنّه نفى أن يكون هناك موعد محدد لذلك. وقال: "مثلما صرّحت بذلك سابقا لا أعرف ما إذا كان سيتم إطلاق سراحه الأربعاء أو الخميس.. وكل ما أعرفه أنّه من المؤكّد أنه سيتمّ إطلاق سراحه."

وكرّر التركي في الاتصال تأكيده أنّه "ليس على علم بمجريات التحقيق"، مكتفيا بالقول إنّ اعتقال الفرحان، تمّ بسبب "مخالفته للأنظمة المعمول بها في المملكة."وسبق لليومية السعودية الناطقة بالإنكليزية "عرب نيوز" أن أشارت إلى أنّ القبض على الفرحان تمّ لأنّه "انتهك لوائح غير أمنية." وأضافت الصحيفة أنّ أسرة الفرحان اتصلت بلجنة حقوق الإنسان السعودية الحكومية، طالبة منها المساعدة.

ومنذ اعتقاله قام العديد من اصدقائه بارسال رسالة الى العالم عبر مدونته الخاصة التي تحمل صورتين لاطفاله وكانت إيلاف قد نشرت تفاصيل قضية فؤاد الفرحان في وقت سابق وقصة الرسالة التي كتب فيها "علمت أن هناك أمرا رسميا من أحد مسؤولي وزارة الداخلية للتحقيق معي و أنه سيتم اعتقالي في أي وقت خلال الأسبوعبن القادمين، سبب إصدار هذا الأمر هو أنني كتبت عن المعتقلين السياسيين منذ فترة وهم يعتقدون أنني أقوم بعمل حملة دعائية للدفاع عنهم و الترويج لقضيتهم - التي هي الإصلاح أو التغيير - في حين أن كل ما قمت به هو أنني كتبت بعض المقالات و وضعت بعض البانرات وطلبت من الإخوة المدونين أن يحذو حذوي، طلب مني هذا المصدر أن أتعاون معه و أن أكتب اعتذارا.

لكني لا أدري عن ماذا يريدونني أن أعتذر؟ أأعتذر عن أنني قلت إن الحكومة كاذبة في ادعاءاتها باتهام الإصلاحيين بأنهم يدعمون الإرهاب؟، طلب مني المصدر أن أتوقع الأسوأ وهو أن يتم اعتقالي لمدة 3 أيام لحين كتابة تقرير جيد عني ومن ثم يفرجون عني. و قد لا يكون هناك اعتقال أو حتى اعتذار لكن لو طالت المدة عن 3 ايام أريد أن تصل رسالتي هذه للجميع….لا أريد أن أنسى في السجن".

ويتصدر شعار "بحثاً عن الحرية، الكرامة، العدالة، المساواة، الشورى، وباقي القيم الإسلامية المفقودة.. لأجل رغد وخطاب.." مدونة الفرحان ورغد وخطاب هما اطفاله.. ويعتقد ان الفرحان هو اول مدون سعودي يتم اعتقاله ...

Labels: