أحدث أخبار المدونين :

للإشتراك فى خدمة الحصول على أحدث الأخبار على الموبايل مجانا إضغط هنا

Tuesday, December 2, 2008
المدونات فى اسبوع

نلاحظ  منذ فتره عودة المدون "مجرد إنسان" الإماراتي إلى النشاط بعد رفع الحجب عن مدونته من قبل السلطات الإماراتية.
وعلى هذه المدونة http://mujarad-ensan.maktoobblog.com/ خصص الكاتب تدوينة للحديث عن السياسة والصحابة بعد أن تلقى رسائل إلكترونية انتقدته على زجّه بأسماء الصحابة في مقالاته.
وقال: "بعض التعليقات تعتبر الحديث عن الصحابة وما حدث من بعد عهد النبي هو انتقاص لهم، وهو طريقة غير مباشرة لإضفاء القداسة لبشر، بل صار عقيدة للبعض عدم الخوص فيما جرى بين الصحابة هو الواجب اتباعه للجميع."
وأضاف: "الصحابة بشر وقد يخطئون كما حدث من أمور كثيرة من بعد وفاة النبي عليه الصلاة والسلام، ولكن محاولة رفض الاستفادة من هذا التاريخ على اعتبار أنه انتقاص وقدح في صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم، هو محاولة لإضفاء القداسة لبشر هو قد يكون رد فعل غير مباشر لإدعاء الشيعة العصمة لأئمتهم الاثني عشر، وكما هو واضح ادعاء العصمة والقداسة لأية بشر هو تكلف وخطأ واضح، فإذا كان الأنبياء يخطئون، كما وثق ذلك القرآن، ونحن نستفيد من هذه الأخطاء، فكيف لا نستفيد مما حدث بين الصحابة، وهم بشر؟"
وأوضح قائلا: "هل عندما أقول كما ذكر القرآن بأن النبي موسى عليه السلام قد قتل رجلا خطأ أنني انتقصت أو قدحت أو شتمت النبي موسى عليه السلام ؟! بالطبع كلا ! الأمر يشابه تماما عندما يخطئ الصحابة، وهم دون جميع الأنبياء بكل تأكيد! فهل نستفيد من هذه الأحداث والأخطاء ؟ بالطبع الناس في هذا الموضوع على طرفي نقيض تماما، فمن الشيعة الذين يقدحون في الصحابة ويقذعون القول فيهم بشكل مهول، وبين السنة الذين يقدسون بطريقة غير مباشرة الصحابة بحيث يتهمون كل من يتحدث، ويرفضون الحديث عن الخوض فيما جرى بين الصحابة."
أما على مدونة محمد الراجي المغربي http://almassae.maktoobblog.com/ نقرأ مقالا يعتبر فيه صاحبها أنّ الرئيس الأمريكي المنتخب باراك أوباما وجّه صفعة قوية للعرب باختياره شخصية من أصل يهودي لإدارة البيت الأبيض.
وقال الكاتب: "لا بد أن كل العرب الذين كانوا يعولون على أوباما للوقوف بجانبهم، أو على الأقل أن يمسك العصا من الوسط ويبحث عن حلول "عادلة" للقضية الفلسطينية، كما كان يفعل سلفه الديمقراطي بيل كلينتون، سيضعون أيديهم على قلوبهم، بعدما أصبح رام إيمانويل أمينا عاما للبيت الأبيض."
وأضاف: "المشكلة أن إسرائيل لم تعد الشوكة الوحيدة العالقة في حلق العرب، بل انضافت إليها إيران. الفرق الوحيد بين إسرائيل وإيران هو أن الأولى صديقة حميمة للولايات المتحدة، بينما الثانية عدوة لدودة لها، لكنهما تلتقيان في نقطة أخرى: الديمقراطية."
وضمن علاقة التدوين بالديمقراطية، قالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، إنّ الحملة ضدّ المدونين المصريين مازالت مستمرة.
وقالت إنّ آخر ضحايا الحملة مدونا مسيحيا، هو هاني نظير عزيز، صاحب مدونة "كارز الحب - http://haninazeeraziz.blogspot.com " من مدينة قنا،
ومدونين إسلاميين، هم محمد خيري من مدينة الفيوم، وصاحب مدونة " جر شكل - http://garshkal.blogspot.com"، ومحمد عادل من مدينة الغربية صاحب مدونة "ميت - http://43arb.info/meit "، وبلال علاء من مدينة الغربية أيضا وصاحب مدونة " البلد بلدنا - http://khabta.blogspot.com "، وحسام يحي من مدينة الدقهلية وصاحب مدونة " صوت الحرية - http://sotelhoria.blogspot.com ".
وأوضحت أنّ المدونين تمّ اعتقالهم على خلفية كتاباتهم على الانترنت "بموجب قانون الطوارئ."
ووفق المنظمة، فإنّ اعتقال المدون المسيحي يأتي على خلفية انتقاده رواية يراها المسيحيون المصريون بأنها تهاجم الدين المسيحي، وهي رواية "عزازيل." ورد بعض المسيحيين بدورهم على ذلك بنشر رواية أخرى تهاجم الدين الإسلامي باسم "تيس عزازيل في مكة."
من جانب آخر، وبعد غياب طال نسبيا"، عاد المدون "Big Trapboy" للتدوين حيث نقرأ على مدونته
http://trapboy.blogspot.com مقالا يدعو فيه "لضرب القمر الاصطناعي المصري نايلسات" بصاروخ، إنقاذا للعرب.
وقال المدون (نقلا عن مقاله بالعامية التونسية) "إنهم سيقومون بمعروف على الأمّة العربيّة جمعاء لو ضربوا هذا القمر بصاروخ، من تلك الصواريخ التي بقيت غير مستخدمة من حرب الخليج."

وأضاف "صدّقوني سيكون إنجازا حضاريا كبيرا لبني العرب، لأنّ الناس تستخدم الأقمار الصناعيّة حتى تتقدم وتكتشف الفضاء وتتبادل المعلومات وتتجسّس على الدول وتتنبّأ بالكوارث الطبيعيّة، أما نحن فصنعنا هذا القمر التعيس حتى يؤخرنا أكثر من 300 عام في ظرف أقل من عشر سنين."
وأوضح: "لا ترى على هذا القمر سوى الشعوذة والدعوة، أوالتفاهة والبلاهة، أوالأربعة مع بعضهم، مع بعض القنوات شبه الإعلاميّة وشبه الإخباريّة، والبرامج شبه الحواريّة، وكأن الناس في بني عربان لا ينقصهم سوى "ساتيليت" كامل يدعموا بيه عمليّة التبهيم الشامل."

Labels:

1 Comments:
اهلا
ان التدوين هو مجال جديدابتكره الغرب و وفرته التكنلوجيا لتعبير بحرية وما كان من الحكام الا ابتكار و ابداع و اختراء ادوات و قوانين القمع للحد من التدوين في العالم الافتراضي
ولكن ذكاء التكنلوجيا لا يوقفه غباء زعماء و مسؤولين المستبدين في بلدننا

dihya

الجزائر